السيد السيستاني يوجه رساله تتصف بالحزم والشدة الى رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي

السيد السيستاني يوجه رساله تتصف بالحزم والشدة الى رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي
آخر تحديث:

النجف – شبكة اخبار العراق: بعث المرجع الاعلى علي السيستاني رسالة اتسمت بالحزم والشدة الى رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي حذره فيها من ان المواجهة الطائفية مع المكون السني خط أحمر لا يمكن السماح لأحد من السياسيين الاقتراب منه. وكشف مصدر مقرب من المرجعيات الدينية في النجف إن من بين أهم ما جاء بالرسالة التي بعثها السيستاني الى المالكي عبر وسطاء من المجلس الاعلى الإسلامي برئاسة عمار الحكيم ان المراجع الدينية في النجف بذلت جهوداً جبارة واستثنائية في أعوام الماضية لإجهاض الحرب الطائفية التي اندلعت في وقتها ولذلك فإنه لن يسمح للسياسيين بأشعال نار الحرب الطائفية مجدداً و ان يعيدوا أجواء الرعب هذه الى حياة العراقيين. كما اشار السيد السستاني الى ان سلوك المالكي في ملف تدخل الجيش العراقي في الازمة السورية غير موفق وخطير. وجاء ضمن رسالة السيد السستاني عبارات واضحه ومباشرة بضرورة تحمل الاخير مسؤولية وأد الفتنه والقضاء على مسبباتها وتعزيز المصالحة . 

التعليقات

  1. بسم الله الرحمن الرحيم.
    لا أعتقك بأن المرجع الشيعي علي السيستاني يستطيع أن يفتي لدعم بشار وإعلان الحرب الدينية ضد السنة في كل المنطقة لانه يعرف جيداٌ بأنها حرب سوف يخسرون بها كل شيء والسيد علي السيستاني يعلم علم اليقين بأن الحرب مع السنة ليس نزهه ويعلم أيظاٌ بأن السنة هم الأغلبية في المنطقة. والله يحفظ العراق وشعبه من الفتة ومن المالكي وعملاء أيران والله المستعان

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *