الكويت تؤثر في صناعة القرار السياسي العراقي

الكويت تؤثر في صناعة القرار السياسي العراقي
آخر تحديث:

بغداد/شبكة اخبار العراق- كشف مصدر سياسي مطلع عن ابرام ثلاث اتفاقيات مهمة بين الكويت وإقليم كردستان لم تطلع عليها الحكومة العراقية، وهي استثمارات نفطية وسكنية وتجارية،وقال المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن هوىته ان الإقليم “عجز تقريبا عن استدراج الشركات والدول الأوربية إلى أسواقه لتستثمر فيها، لأنها كانت تبحث عن ضامن لها من الدول الخليجية”. وأشار الى أن”الكويت أبلغت الكرد بأنها ستتولى تقديم ضمانات للأوربيين من أجل حثهم على الاستثمار في ألإقليم مبيناً أنها أقنعت الكرد بأنها “تملك اصواتاً في مجلس النواب العراقي اكثر من الأصوات التي تملكها كتلة الأحرار او التحالف الكردستاني، حتى ولو بشكل غير مباشر” على حد زعمه،وقال المصدر السياسي ان “الكرد أيقنوا ان للكويت اثرا كبيرا على صناعة القرار السياسي قد يوازي اثر ايران او تركيا، وهو اثر لم تلتفت له الأوساط السياسية تقريبا، لكنه كان واضحاً من خلال عجز البرلمان العراقي عن الاعتراض على ميناء مبارك او معارضة الطموح الكويتي في البصرة والنفط العراقي”، مضيفاً أن “الأقوى من ذلك كله ان اتصالات العراق الأكثر ثراء بعد النفط تدار من الكويت”، بحسب تعبيره،وتشهد العلاقات بين الكويت وكردستان تطوراً واضحاً في الآونة ألأخيرة إذ أن وفداً إعلامياً كويتياً كان قد زار إقليم كردستان قبل أيام والتقى برئيسه مسعود بارزاني وقد دعا بارزاني في لقائه بالوفد إلى العمل على إنشاء خط طيران مباشر من الكويت إلى الإقليم لـ”يسهم في توطيد وتعزيز العلاقات والتواصل بين ألأشقاء وقال بارزاني انه دائما يشعر بأنه قريب من الكويت وأهلها، مؤكدا “متانة علاقته مع القيادات السياسية في الكويت وعلى رأسها صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد الذي يكن لسموه كل محبة وتقدير”.

التعليقات

  1. ان ما يحصل في العراق ومنذ10 سنوات ليس هوخلاف على سياسات المالكي,ولكن ان السنه في العراق وبدعم من جهات اجنبيه تحرك عملاؤها في الداخل ,سوف لايقيلون بأي شيعي يكون على سدة الحكم سواء المالكي او اي شيعي آخر,أللهم ألا دميه يلعبون بها يمينآ وشمالا,ويظهرأن العيش المشترك اصبح مستحيلآ……………………………………………………..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *