تحت قسم: سياسية بتاريخ: يناير 25, 2013
untitled

الفلوجة / شبكة اخبار العراق- افاد شهود عيان اليوم الجمعة قيام وحدة من الجيش العراقي المرابطة على الخط السريع بفتح نيرانها على مجموعة من ابناء الفلوجة  المتوجهين الى ساحة الاعتصام لتأدية الصلاة الموحدة  بغية منع وصولهم الى ساحة الاعتصام من جانبه أفاد مصدر طبي بمحافظة الانبار الجمعة بأن 36 شخصا بينهم أطفال سقطوا بين قتيل وجريح في الصدامات التي وقعت بين قوات الجيش ومتظاهري الفلوجة، فيما حمل خطيب جمعة الفلوجة رئيس الحكومة نوري المالكي كل قطرة دم اسيلت بالمدينة وقال المصدر إن “حصيلة الصدامات التي وقعت بين متظاهري مدينة الفلوجة وقوات الجيش العراقي بلغت مقتل خمسة أشخاص وإصابة 31 آخرين بجروح متفاوتة بينهم ستة أطفال وأضاف المصدرالذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن “سيارات الإسعاف هرعت إلى مكان الحادث لنقل الجرحى إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج وجثث القتلى إلى دائرة الطب العدلي”من جانبه دعا أمام وخطيب جمعة الفلوجة محمد الدليمي المتظاهرين إلى “عدم التعرض لقوات الجيش أو المصادمة معها”، مؤكدا أن “القضاء هو الذي سيكون الفاصل مع الجيش على خلفية مقتل وإصابة 36 شخصا من متظاهري المدينة” وحمل الدليمي رئيس الحكومة نوري المالكي”كل قطرة دم أسيلت اليوم فيالفلوجة”، مطالبا المرجعيات الشيعية بـ”الأخذ على يد المالكي ومنعه من تدمير العراق”وكان مصدر في شرطة محافظة الانبار أفاد في وقت سابق من اليوم الجمعة 25 كانون الثاني 2013 بأن قوات الجيش العراقي أطلقت النار في الهواء
لتفريق المتظاهرين بالفلوجة ردا على رشقه بالحجارة، بعد منعهم من التوجه إلى ساحة الاعتصام شرق المدينة.

جديد الصور
اعلانات

 

ائتلاف العراق

GetAttachment

 

 

جلال القعود

صفحتنا على الفيس بوك

 

 

صوتوا للكفاءة

GetAttachment

 

ائتلاف العراق

جلال القعود

bank2

دعاية الدباس

taekar2

كاريكاتير

وين راحت فلوس الوطن!